انفوجرافيك : قائمة اسماعيلى 2015 وتحليل فنى لطرق اللعب المختلفه و3-4-3 الأنسب فنيا

Football Field 3D View 1

يدخل الاسماعيلى الموسم الجديد 2014 -2015 وهو يمتلك عدد ضخم من اللاعبين لاول مره يصل الى 36 لاعب تقريبا بواقع 3 – 4 لاعبين فى كل مركز والميزه الاساسيه فى العدد الكبير هو تقارب عقود جميع اللاعبين من بعضهم البعض باستثناء 4 او 5 لاعبين فقط لا غير .

 

موقع elismaily.tv يقدم تقرير شامل حول قائمة الاسماعيلى للموسم الجديد واللاعبين فى كل مركز لنبين ونوضح الشكل الفنى للفريق قبل الدخول لمعمعه الموسم الجديد الصعب جدا نظرا لخوض الفريق عدد كبير من المباريات يصل الى 38 مباراه وهو ما قد يسمح للاسماعيلى بتحمل الموقف وجود عدد كبير من اللاعبين وستكون مهمة الجهاز الفنى القدره على تدوير اللاعبين بشكل منظم لحمايتهم من الارهاق والاصابات خاصة الدوليين منهم ويجب على الجهاز عدم الاعتماد على مجموعه بعينها ويجب فتح الباب للجميع واعطاء الفرص بشكل لا يؤثر على درجة وانسجامية الفريق ووحدته بشكل عام .

 

الاسماعيلى سيدخل الموسم الجديد بجلد جديد تقريبا وكان يجب على ريكاردو المدير الفنى للفريق الحضور مبكرا والفريق لعب مباراه وديه وحيده امام الخليج الاماراتى وهو نادى درجه ثانيه اماراتى وسيعانى الفريق من انسجام اللاعبين وستكون هناك حاجه لمنح الوقت للتوليفه مالم يعتمد ريكاردو على نفس تشكيلة الموسم الماضى وهو المتوقع مع اضافة 3 عناصر على الاكثر لن تخرج عن عصام الحضرى واحمد سمير فرج وكلاتشى ومعهم اللاعب البرازيلى اليكسندر كارفاليو عقب وصوله .

 

 

Football Field 3D View 1

 

 

 

بالنظر لقائمة الفريق سنجد انها تضم كل من واللاعبين باللون الاحمر تحت السن وغير مقيدين بقائمة الفريق الاول :

 

حراسة المرمى : عصام الحضرى – محمد عواد – مصطفى السيد – محمد مجدى

 

الدفاع : احمد ناصر – احمد عليوه – شوقى السعيد – احمد العش – محمد البعلى -محمد الجيلانى – خالد صبحى

 

الظهير الايمن : كريم الضو – عبد الرحمن حسان – احمد هانى

 

الظهير الايسر : بهاء مجدى – احمد سمير فرج – جمال حسانين

 

لاعبى الارتكاز : حسنى عبدربه – عمرو السوليه – محمود عبد العزيز – محمود حمد – عمر الوحش – محمود متولى- محمد فتحى

 

لاعبى الوسط المهاجم : ابراهيم حسن – محمد زيكا – اليكساندرو كارفاليو لوبيز – عبد الحميد شبانه – محمد مجدى – محمد الشامى – احمد جمال خالد عيد

 

الهجوم : كلاتشى – جون انطوى – احمد ابو زياده – شكرى نجيب – محمد علاء لالا

 

– ريكاردو امامه فرصه ذهبيه لامكانية اللعب بأكثر من طريقه سواء 4-4-2 بشكل صريح او مشتقاتها 4-2-3-1 او 4-3-2-1 او 4-3-1-2 او 3-5-2 او 3-4-3 وجميع المراكز بلا استثناء تمتلىء بأكثر من حل بالاضافه الى تنوع الحلول فهناك تنوع لاستايل اللاعبين فى كل مركز وهو ما يحسب للجنة التعاقدات وهو ما قد يسمح بالمغامره فى بعض الاحيان بحال الحاجه اليها ويسمح ايضا بالتحفظ الدفاعى فى اوقات اخرى فعلى سبيل المثال الجهه اليمنى تضم ظهير ايمن بميول هجوميه هو كريم الضو وهناك ظهير ايمن بنزعه دفاعيه اقوى وهو عبد الرحمن حسان ونفس الامر بالجهه اليسرى ما بين نزعة احمد سمير فرج الهجوميه ونزعة جمال حسانين الدفاعيه وتوازن اداء بهاء مجدى ما بين الدفاع والهجوم وهو ايضا نفس حال محمود حمد فى حال اللجوء اليه كظهير ايمن او ايسر .

 

– بخلاف تنوع انماط اللاعبين فى كل مركز فهناك العديد من اللاعبين الجواكر فمحمود حمد الجوكر الابرز يجيد اللعب فى جميع مراكز الملعب من دفاع وظهيرى جنب وليبرو وجميع مراكز الوسط ونفس الامر لمحمود متولى الذى يجيد اللعب فى جميع مراكز الدفاع والوسط عدا ظهيرى الجنب وهناك عبد الرحمن حسان الذى قد يجيد فى مركزى الوسط المدافع وقلب الدفاع بجوار الظهير الايمن بالاضافه الى مرونة محمد زيكا وابراهيم حسن وعبد الحميد شبانه ومحمد مجدى فى الثلث الهجومى .

 

– ريكاردو سيكون مطالب بتطوير اداء عمر الوحش اكثر من ذلك بصفته اللاعب الصاعد الابرز من قطاع الناشئين خاصة فى الشق الهجومى فيجب عليه تطوير قدرات اللاعب من ناحية التسديد والتمرير الطولى ( اللونج باص ) والاستلام والتسليم فى مساحات ضيقه واللعب من العمق بالاضافه الى زيادة معدلات الاستخلاص للكره بصفتها السمه الابرز للاعبى الارتكاز كما سيكون ريكاردو مطالب باعادة تأهيل عمرو السوليه نفسيا وتقديمه للجمهور من جديد بعد موسم ماضى سيىء جدا للاعب ونفس الامر لحسنى عبدربه الذى يحتاج لوقفه مع النفس قبل ان يخسر ما تبقى له من الناحيه الفنيه .

 

– الموسم الحالى سيكون بمثابة الفرصه الاخيره لمحمد زيكا ليثبت انه صفقه ناجحه بعد موسم مخيب للأمال رغم انتظار الجماهير الكثير من اللاعب الذى كلف خزينة النادى مليون جنيه ايضا هو الموسم الاخير لعمرو السوليه قبل ان يتحول لذكرى لاعب موهوب ويصبح اسير لدكة بدلاء الاسماعيلى ليجد نفسه فى الموسم الذى يليه فى اندية المقاصه والشرطه والثنائى السابق عليهم بذل المزيد من الجهد داخل وخارج الملعب .

 

– حسنى عبدربه اللاعب الابرز داخل صفوف الاسماعيلى وكابتن الفريق تقع عليه مسئوليه كبيره بصفته كابتن الفريق وعليه فى البدايه ان يستعيد مستواه داخل الملعب قبل ان يمارس دوره ككابتن للفريق وعبدربه يمر منذ عامين بفترة تراجع فى مستواه وعليه عبء كبير الموسم الحالى للعوده لمستواه القديم ولو جزئيا ليصبح قادر على ان يحمل طموحات جماهير الاسماعيلى على كتفيه خاصة انها ترى فيه القائد الملهم

 

– صفقتى احمد ابو زياده ومحمد مجدى هما الابرز فى رأيى وعليهم اثبات جدارتهم مع الاسماعيلى وعلى ريكاردو العمل على تطوير مستوى الثنائى واعطائهم فرصه كبيره تدريجيا

 

– جون انطوى فى الاغلب هو الموسم الاخير له مع الاسماعيلى قبل الرحيل والانتقال لنادى اخر والتوقع راجع لان اللاعب كأى لاعب افريقى مميز مستواه يتصاعد من موسم لاخر وهو ما حدث مع اللاعب ومن المفترض ان يصل اللاعب لقمة مستواه فى الموسم المقبل وبعده سيكون الرحيل الحتمى عن قلعة الدراويش ونتمنى ان يستفيد منه الاسماعيلى قدر الامكان

 

– اذا سألنى البعض عن رأيى الشخصى فى الطريقه المناسبه للاسماعيلى ساختار بدون تردد 3-4-3 ولأسباب عديده :

 

– الاسماعيلى سيعانى كثيرا من دفاعه الموسم الحالى بسبب رحيل عبد الحميد سامى وسامح عبد الفضيل ولم يتعاقد مع بدلاء على نفس المستوى لذلك فاللعب بثلاثى فى الخلف سيكون حل مثالى

 

– الاسماعيلى يمتلك ورقتى محمود محمد ومحمود متولى قد لا يتم استغلالهم اطلاقا وركنهم على دكة البدلاء بسبب عدم وجود ادوار لهم فى حال اللعب بطريقة 4-4-2 او مشتقاتها اللهم الا اذا تمت الاستعانه بمحمود حمد فى احد مركزى الظهيرين وتواجد محمود متولى كليبرو مثلما فعل ربيع ياسين فى كأس افريقيا للشباب التى حصل عليها مع المنتخب الوطنى سيكون حل مثالى لمركز الليبرو ونفس الامر لمحمود حمد الذى يتحول لمركز المساك مثلما كان دوره فى المنتخب

 

– الاسماعيلى لا يمتلك صانع العاب حقيقى من عمق الملعب وجميع لاعبى الوسط المهاجم بما فيهم البرازيلى اليكسندرو اجنحه هجوميه

 

– الاسماعيلى يمتلك ظهيرين اقرب منهم للاجنحه بميول هجوميه اكبر هم كريم الضو واحمد سمير فرج ومن الصعب الزامهم بأدوار دفاعيه

 

kheta2015

 

لذلك وبعد المعطيات السابقه تصبح الطريقه المثالى للفريق هى 3-4-3 بتشكيل مكون من :

 

عصام الحضرى لحراسة المرمى

 

محمود متولى – محمود حمد – شوقى السعيد فى الدفاع

 

كريم الضو – احمد سمير فرج وحسنى عبدربه وعمر الوحش فى الوسط

 

جون انطوى – كلاتشى ( شكرى نجيب ) – محمد زيكا ( محمد مجدى ) بالمقدمه

 

– الاعتماد على شكرى نجيب فى مركز المهاجم الصريح بات فرض على ريكاردو بعد نجاح اللاعب فى ذلك المركز مع حسام البدرى فى المنتخب الاوليمبى واحرازه 3 اهداف فى 4 مباريات وديه للمنتخب

 

– فى حال اللعب ب3 لاعبين بالدفاع قد لا يتم الحاجه للاعب وسط تقليدى مثل محمود عبد العزيز ويتم الاكتفاء بعمر الوحش وحسنى عبدربه كلاعبى وسط بمهام اقرب للاعبى الوسط Box To Box خاصة حسنى عبدربه .

 

– اللجوء لجون انطوى فى مركز بعيد عن المهاجم الصريح لا يقلل منه خاصة انه يجيد اكثر فى المساحات لسرعته وقوته واللجوء اليه كمهاجم خلف المهاجم الصريح قد يعزز من قدرات اللاعب الهجوميه

 

– الفريق لا يمتلك لاعبين سوبر بمعنى الكلمه ولكن يمتلك لاعبين مجتهدين ومبشرين وصاعدين بحاجه الى مدرب يستطيع استخراج افضل ما بداخل كل لاعب ونتمنى ان يكون ريكاردو ذلك الرجل

 

 

اقرا ايضا ::

 

 

نظره تحليليه تفصيليه على دورى 2014 ( التوقعات المرئيه للموسم الجديد وابرز صفقات الانديه )

 

 

بالفيديو والصور تعرف على اسماعيلى

 

 

2015انفوجرافيك : كيف حقق الاسماعيلى 380 الف جنيه صافى مكسب فى ميركاتو 2015 وتخفيض العقود السنويه للاعبين بنسبة 40 %

 

 

تقرير : نجوم تاهوا بعيدا عن قلعة الدراويش فى صيف 2014 ( ابرز 24 صفقه ضاعوا فى فترة الانتقالات )

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here